مشاهدة الموضوع الأصلي: صور قديمة لسيد الخوئي (ق س )
ديوان الثقافة » الدواوين العامة » الديوان الإسلامي
الخباز نت
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد wub.gif

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،



آية الله العظمى زعيم الحوزات العلمية السيد ابو القاسم الخوئي تتضمن

صور تلميذه النجيب آية الله السيد علي السيستاني دام ظله


ديوان الثقافة

ديوان الثقافة

ديوان الثقافة

ديوان الثقافة

ديوان الثقافة
الخباز نت
ديوان الثقافة

ديوان الثقافة

ديوان الثقافة

ديوان الثقافة

ديوان الثقافة

ديوان الثقافة
ابو اسماعيل
[align=center]رحم الله السيد الخوئي قدس سره الشريف

احسنت خال على الصور القيّمة
[/align]
حيدر في عروقي
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

خواطر ولائية من صفحة الذكريات- السيد الخوئي(ق س )


من أجمل ما وقعت عليه عيني من الذكريات , في عام 1988م أو قبلها بعام تقريباً وكنت حينها صغيراً جداً في مرحلة اللعب كنا في زيارة إلى الأماكن المشرفة في العراق وكنت ألعب مع صديق لي من القطيف ( لا اعلم بحاله الآن للأسف ) في احد أزقة النجف الاشرف بقرب مقام أمير المؤمنين عليه السلام الذي لا يبعد عنا إلا أمتار قليلة وفي ذلك البيت الحجري , كنا نلعب معاً ببراءة الأطفال وأثناء وفي يوم من الأيام وبينما كنا نلهو وإذا بنور خرج علينا في ليلة ظالمة قد خرج من زقاق صغير , نور تمثل في جنبات وجه مشرق وقد أضاء بالمحل الصغير , توقف اللعب ولا نعلم لماذا توقف , بإرادتنا أم بغيرها لا أتذكر ولكني أتذكر إننا توقفنا عن اللعب واللهو وانشغلنا بذلك النور وهو قادم يتكأ على أكتاف رجلين رغم ما به من مهابة الملكوت ,, أجل أجل , و نور ملكوتي شع فأنار الدرب ولم نعلم ما نصنع أنا وصديقي حينها , فلم نرى أنفسنا ونحن بذلك السن الصغير إلا وقد تقدمنا نحوه لنقتبس من نور , وكيف امتلكنا الجرأة على القدوم نحوه لنمسك ونقبل أنامل تلك اليد الرطبة الطاهرة التي للآن استشعر إنني ممسك بها ,,, ذلك النور الذي تمثل في الإمام الأعظم للطائفة , الرجل الكبير المظلوم الذي لازلنا نعيش آهات فقدانه إنه السيد أبو القاسم الخوئي رضوان الله عليه ,,,,,,,,, آه عليكي يا تلك اللحظات كيف تمتلكين القلوب ,, اقسم إنني لم أنساها وقد مرت السنون والأعوام ,, هناك لحظات يعيشها الإنسان من المستحيل ان ينساها ولن ينساها إن شاء الله .
هذه خاطرتي الأولى ونبضاتي التي أعيشها في قلبي وأنا أعيش في رحاب نور ذلك الرجل العظيم وفي رحاب النجف الشريف وسأذكر لكم غيرها وغيرها لأنها أيام لا تنسى وسأكتبها في كتاب ليتذكرها من يأتي بعدي ..
تحياتي لكم


نبضات ولائية
الثلاثاء

/4/2005م 26الموافق 17 ربيع الأول 1426هـ
يوم ذكرى مولد الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وآله




وصايا آية الله أبا القاسم الخوئي"قدس سره"

بسمه تعالى


1 الاعتصام باللَّه تعالى، قال اللَّه تعالى: )ومن يعتصم باللَّه فقد هدي إلى صراط مستقيم(. وقال أبو عبد اللَّه )ع(: »أوحى اللَّه عزَّ وجلَّ إلى داوود ما اعتصم بي عبد من عبادي، دون أحد من خلقي عرفت ذلك من نيته، ثم تكيده السماوات والأرض ومن فيهن إلا جعلت له المخرج من بينهن«.‏‏

2 التوكل على اللَّه سبحانه، الرؤوف الرحيم بخلقه العالم بمصالحه والقادر على قضاء حوائجهم. وإذا لم يتوكل عليه تعالى فعلى من يتوكل أعلى نفسه، أم على غيره مع عجزه وجهله؟ قال اللَّه تعالى: ومن يتوكل على اللَّه فهو حسبه.‏‏

وقال أبو عبد اللَّه )ع(: »الغنى والعز يجولان، فإذا ظفرا بموضع من التوكل أوطنا«.‏‏

3 حسن الظن باللَّه تعالى، قال أمير المؤمنين )ع( في ما قال: »والذي لا إله إلا هو لا يحسن ظن عبد مؤمن باللَّه إلا كان اللَّه عند ظن عبده المؤمن، لأن اللَّه كريم بيده الخير يستحي أن يكون عبده المؤمن قد أحسن به الظن، ثم يخلف ظنه ورجاءه، فأحسنوا باللَّه الظن وارغبوا إليه«.‏‏

4 الصبر عند البلاء، والصبر عن محارم اللَّه قال اللَّه تعالى: إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب.‏‏

وقال رسول اللَّه )ص( في حديث: »فاصبر فإن في الصبر على ما تكره خيراً كثيراً، واعلم أن النصر مع الصبر، وأن الفرج مع الكرب، فإن مع العسر يسراً، إن مع العسر يسراً«.‏‏

وقال أمير المؤمنين )ع(: »لا يعدم الصبر الظفر وإن طال به الزمان«، وقال )ع(: »الصبر صبران: صبر عند المصيبة حسن جميل، وأحسن من ذلك الصبر عند ما حرم اللَّه تعالى عليك«.‏‏

5 العفة، قال أبو جعفر )ع(: »ما عبادة أفضل عند اللَّه من عفة بطن وفرج«، وقال أبو عبد اللَّه )ع(: »إنما شيعة جعفر )ع( من عف بطنه وفرجه، واشتد جهاده، وعمل لخالقه، ورجا ثوابه، وخاف عقابه، فإذا رأيت أولئك فأولئك شيعة جعفر )ع(«.‏‏

6 الحلم، قال رسول اللَّه )ص(: »ما أعز اللَّه بجهل قط. ولا أذل بحلم قط«. وقال أمير المؤمنين )ع(: »أول عوض الحليم من حلمه أن الناس أنصاره على الجاهل« وقال الرضا )ع(: »لا يكون الرجل عابداً حتى يكون حليماً«.‏‏

7 التواضع، قال رسول اللَّه )ص(: »من تواضع للَّه رفعه اللَّه ومن تكبر خفضه اللَّه، ومن اقتصد في معيشته رزقه اللَّه ومن بذر حرمه اللَّه، ومن أكثر ذكر الموت أحبه اللَّه تعالى«.‏‏

8 انصاف الناس، ولو من النفس، قال رسول اللَّه )ص(: »سيد الأعمال انصاف الناس من نفسك، ومواساة الأخ في اللَّه تعالى على كل حال«.‏‏

9 اشتغال الإنسان بعيبه عن عيوب الناس، قال رسول اللَّه )ص(: »طوبى لمن شغله خوف اللَّه عزَّ وجلَّ عن خوف الناس، طوبى لمن شغله عيبه عن عيوب المؤمنين«.‏‏

وقال )ص(: »إن أسرع الخير ثواباً البر، وإن أسرع الشر عقاباً البغي، وكفى بالمرء عيباً أن يبصر من الناس ما يعمى عنه من نفسه، وأن يعيِّر الناس بما لا يستطيع تركه وأن يؤذي جليسه بما لا يعنيه«.‏‏

10 إصلاح النفس عند ميلها إلى الشر، قال أمير المؤمنين )ع(: »من أصلح سريرته أصلح اللَّه تعالى علانيته، ومن عمل لدينه كفاه اللَّه دنياه، ومن أحسن في ما بينه وبين اللَّه أصلح اللَّه ما بينه وبين الناس«.‏‏

11 الزهد في الدنيا وترك الرغبة فيها قال أبو عبد اللَّه )ع(: »من زهد في الدنيا أثبت اللَّه الحكمة في قلبه، وانطق بها لسانه، وبصره عيوب الدنيا داءها ودواءها، وأخرجه منها سالماً إلى دار السلام«.‏‏

وقال رجل قلت لأبي عبد اللَّه )ع(: إني لا ألقاك إلا في السنين فأوصني بشي‏ء حتى آخذ به؟ فقال )ع(: »أوصيك بتقوى اللَّه، والورع والاجتهاد، وإياك أن تطمع إلى من فوقك وكفى بما قال اللَّه عزَّ وجلَّ لرسول اللَّه )ص(: )ولا تمدن عينيك إلى ما متعنا به أزواجاً منهم زهرة الحياة الدنيا(. وقال تعالى: )فلا تعجبك أموالهم ولا أولادهم(. فإن خفت ذلك فاذكر عيش رسول اللَّه )ص( فإنما كان قوته من الشعير، وحلواه من التمر ووقوده من السعف إذا وجده وإذا أصبت بمصيبة في نفسك أو مالك أو ولدك فاذكر مصابك برسول اللَّه )ص( فإن الخلائق لم يصابوا بمثله قط«.‏‏

المصدر: منهاج الصالحين


رحم الله السيد الجليل السيد الخوئي قدس سره الشريف
وشكراًلك أخى خبازنت
على هذه الصور الروحانيه الجميلة
بنت مدن
سلاااام...



بُــــــوركت اخي الخباز ع ما نقلته لنا من صور.. shifty.gif


جعله الله في ميزان حسناتك اخي حيدر في عروقي.. rolleyes.gif


إنها لكلمات رائعة.. wub.gif



تحياتي:

بـــــــنـــــــتــــــــــــــــ مـــــــــــــــــــــدن
صاحب كتاب
علم من اعلام الاسلام السيد الخوئي رحمه الله

الله يرحمك برحمته الواسعه وان يحشرك مع محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
لمشاهدة الديوان بالشكل الأصلي، انتقل لـ صور قديمة لسيد الخوئي (ق س ) - ديوان الثقافة